العدد (3158) الخميس 28/08/2014 (جلال الخياط)       نص من البدايات المنسية في منجز جلال الخياط       النقاد والشعراء..الخياط والنظرة الى (الأنا)       جلال الخياط: المثقف العراقي       الفكر النقدي عند جلال الخياط       جلال الخياط ابن زريق في لندن       جلال الخياط: كم كان رحيلك موجعاً يا صديقي       موقع الدكتور جلال الخياط في حركة الثقافة العراقية المعاصرة       جلال الخياط: الجنون بالشعر مقاربات نقدية انحياز للشعر.. ودعوة للشعراء الى الاستمتاع بالفرجة..       جلال الخياط بين جنون الشعر وعقلنة الواقع    

 

 

     محرك البحث





بحث متقدم
 

     المتواجدون حالياً

المتواجدون حالياً :21
من الضيوف : 21
من الاعضاء : 0
عدد الزيارات : 5055482
عدد الزيارات اليوم : 2823
أكثر عدد زيارات كان : 22276
في تاريخ : 15 /08 /2014
 

 


ملاحق جريدة المدى اليومية » الأخبار » الملاحق » عراقيون


رشيد الخيُّون
كلما رحل  عقلٌ مِن عقولِ العِراق، أو مبدعٌ مِن مبدعيه في شتى المجالات، يهيمن هاجس  التعويض، مَن يحل محله. فنخل البصرة ما وصلنا مِن عهد سومر وأكد، إلا ما أن  تذوي نخلة حتى تغرس في حفرتها فسيلة، فيأخذك العجب مِن أرض تتحمل تشابك  الجذور لآلاف السِّنين.


أسيل حسام محي الدين الالوسي
في مقطع آخر للقصيدة فيها كثير  من عمق ا لمشاعر وشفافيتها ووضوح حبه للآخرين وقسوته على نفسه بتغربه  المتعدد ليسعد من حوله ويوفر لهم الحياة الرغيدة ، أنها أبيات كأمواج بحر  من العواطف بيت من الحب يلطم بيتا من الصدق ، ومعاني آخري لغرقه في بحور من  العلم أفادته هو ثم أفاد غيره ثم في السطر الأخير من المقطع يبدي أسفه  لأنه سيمضي وينسى وينتهي كل شيء بنهاية


حاوره: سعدون هليل
الدكتور  حسام الآلوسي من كبار المفكرين، في المجال الفلسفي في العراق والعالم  العربي، وهو من الذين يملكون رؤية واضحة عن تطور تاريخ الوعي النفسي والفكر  العربي المعاصر، والآلوسي لا يعرف الحلول الجاهزة والاجابات المسبقة


د . طه جزاع
يخيل لي،وقد زامنت الراحل  الكبير المفكر حسام محي الدين الالوسي سنوات طويلة،تلميذا،وقارئا،ثم زميلا  وصديقا،ان الرجل رحل عن دنيانا وفي نفسه أشياء وأشياء،وفي ذهنه أسئلة  وجودية وكونية وطبيعية وميتافيزيقية وإنسانية مدهشة بقيت من دون جواب فلسفي  قاطع،تحيطها الشكوك مهما تعمق فيها النظر،بل انك كلما تعمقت فيها النظر  ستجد نفسك قد سلكت طريق التيه والحيرة والضلال!


نخلة العراق
كلٌ نخلة هي ملك العراق
هي ملكي، هي ملك لشعب العراق
كل نخلة في الجنوب أو في الوسط
هي أم العراق


فيلسوف العراق الذي أنتج فكرا  منظما بمنهجية منسجمة مع ذاته فكرا وروحا ميزته عن أقرانه , المفكر الذي  استوقفته الأسئلة والمشكلات الفلسفية باحثا ومستقصيا ثم واجدا حلولا متفردة  ميزته عن غيره , الأستاذ الملهم لتلامذته بتوقفاته المثيرة للجدل والنقاش ,


باسم راجح جمال الدين الآلوسي
من  بين ما تناوله بالبحث والتحليل دور الفلسفة راهناً من خلال طغيان (العلم)  وتبوءه مركز الصدارة بتزايد، منذ عصر النهضة والى اليوم، في معالجة ظاهر  الطبيعة والكون والإنسان، في مقابل تضاؤل الفلسفة ومكانتها حتى وقت قريب،  فكان الهدف عند الفيلسوف الآلوسي في تناوله لموضوع تكامل الفلسفة والعلم لا  تضادهما هو التأكيد أن الفلسفة والعلم يؤديان مهمة تكاملية لا متضادة.


حسام السراي
أن يرحل عن  عالمنا، «فيلسوف بغداد» حسام الآلوسي (1936 ـــ 2013)، فهذه خسارة لا  تعوّض. المفكّر والأكاديمي لم يرد لحياته أن تنتهي من دون تقديم باكورته  الشعرية «زمن البوح»، إذ نتذكّر عنه حرصه قبل ثلاثة أعوام على توقيع الكتاب  للجمهور في جلسة احتضنها اتحاد الأدباء في العراق.


ياسين النصير
قليل منا يعرف الفنان بسام فرج  من أنه كان وزميله المرحوم مؤيد نعمة من أعمدة فن الكاركتير في العراق،  أقول ذلك وأنا من أكثر المتابعين لفنهما، حيث يمكنني القول أن بسام فرج بدأ  وتحت قلمه حكاية.


لقاء اجرته اعتقال الطائي
نضحك  أحيانا ونحن في أشد مواقف الحزن فنبرر فعلنا استنادا إلى المقولة» شر  البلية ما يضحك». هكذا أرى فن الكاريكاتير وبالذات عندما ترسمه يد فنان  يعرف ما يريد قوله بالضبط و طرح مايحمل من رؤية وأفكار بشكل ساخر لاذع في  أسوأ الفواجع.


فراس حجاج 
عندما ترى التاريخ ولا تقرؤه  ويمر أمامك في لوحات وألوان وأفكار كشريط السينما وتتراقص وتتعانق لينتج  فكرة تدل على عبقرية صانعها والخطوط تتشابك وتتراص كأنها نسيج من الألوان  والورق تدل على متقنها هنا فقط أنت في حضرة الفنان بسام فرج.


يرى البعض من الناس خطأ , ان من  عاش في الغربة , أيام وسنوات الفترة المظلمة من تأريخ العراق البائس في  عهد الدكتاتورية . على اننا كنا نعيش برخاء ونعيم , بأعتبارنا كنا بعيدون  عن يد سلطة ذلك العهد وظلمه وتعسفه في الخارج , وبألتالي فإن مشاركتنا في  تخليص شعبنا من المآسي التي عاشها , شابها الضعف, كما يرى هذا البعض تجنيا.




الصفحات
<< < 2627
28 
2930 > >>


     القائمة البريدية