عرائس الدراما والأمل

Saturday 15th of April 2017 07:17:34 PM ,

ملحق اوراق ,

 عبدالكريم يحيى الزيباري
ليس ثمّة تاريخ أمتع من السِّير الذاتية واليوميات! (بائع الأمل) سيرة المسرحي ناهض الرمضاني، صدرت عن دار ورق للنشر في الإمارات. سؤال ليدل هارت (لماذا لا نتعلَّم من التاريخ؟/ ص345) وتلويحة دوركهايم (كل هيئة اجتماعية تحتوي المجرمين الذين تستحقهم/ ص241) وعين الرمضاني على (شريحة في مجتمعنا تتعاون مع أيِّ سلطة بغض النَّظر عن أيِّ اعتبار،

 تعاونوا مع المحتل، ومع الميليشيات الطائفية، ومع النظام السابق، وكانوا سيتعاونون بنفس الجدية مع جيش ستالين أو هتلر فيما لو احتلوا الموصل/ ص365). و(عالم اليوم كما كان دائماً، تحكمه مجموعة من المجانين/ص8).  (الأحد 29/6/2014 إعلان الخلافة الإسلامية، سأنام الليلة وأنا في دولة الخلافة، خليفتنا أبو بكر البغدادي...الجمعة 18/7/2014 العشب يذبل الشجيرات عطشى، ولا ينمو في حديقتي إلا الأدغال، لا ماء ولا كهرباء في صيف لاهب/ ص257). (السبت 19/7/2014 يا للعار تمَّ تهجير المسيحيين من الموصل... خرجوا تاركين بيوتهم وأملاكهم لتستوقفهم سيطرات دولة الخلافة وتسرق ما يحملون من نقود أو مصوغات/ ص258).
الكتاب قصة وطنٍ ضاع بين الحرب والحصار. الوسَط الثقافي والكتابة الإبداعية وعمار عبدالباقي سيد الموقف بتعليقاته الساخرة ص38. يوميات ضابط في خندق تحت أرض الصحراء قبل حرب الخليج الثانية بثمانية عشرَ يوماً، والسؤال القاتل يلاحقه في اليوم مئة مرة: هل ستنشب الحرب؟ مع شذرات من تيار الوعي: درسَ في مدرسة ابتدائية يوجد فيها مكتبة تضمُّ ألف كتابٍ للأطفال، في الحادية عشرةَ من عمرهِ أبكته قصة فانكا لتشيخوف طويلاً/ ص31. يتيم في التاسعة يكتب إلى جدِّه، لينقذه من الجحيم الذي يعيشه في بيت الإسكافي. في الإعدادية استطاع تحويل المقالة المطلوب منه كتابتها إلى قصة بنفس المضمون، وهو عينُ أسلوبهِ بعد الأربعين في عمود جريدة عراقيون الموصلية (كرسي على رصيف الأحداث/ ص331). نشرَ قصة في مجلة الطليعة الأدبية، ومقولة وزير الثقافة غوبلز العراقي، تلاحقه (لا كتابةَ إلا عن روح النصر، ومن لديه نصوص أخرى فليحتفظ بها الآن لنفسه/ ص23). ص26 قبل الحرب بعشرة أيام، يعاني البطل عجزه عن صياغة فحوى حديث الفراشات والنار في قصة قصيرة(إِنَّمَا مَثَلِي وَمَثَلُ النَّاسِ كَمَثَلِ رَجُلٍ اسْتَوْقَدَ نَاراً، فَلَمَّا أَضَاءَتْ مَا حَوْلَهُ جَعَلَ الْفَرَاشُ وَهَذِهِ الدَّوَابُّ الَّتِي تَقَعُ فِي النَّارِ يَقَعْنَ فِيهَا، فَجَعَلَ يَنْزِعُهُنَّ وَيَغْلِبْنَهُ فَيَقْتَحِمْنَ فِيهَا). حرب الخليج الأولى ويوم وقف إطلاق النار. (الثلاثاء 8/1/1991 سمعتُ نكتة أمريكية تقول إنَّ، التقويم العراقي هذه السنة يمتد إلى 15 كانون الثاني فقط/ ص31). الجمعة 11/1/1991 إجازة أربعة أيام. السبت منح الكونغرس الرئيس بوش صلاحية شن الحرب. عام 1987 يكتب بحث التخرج من كلية الآداب قسم اللغة العربية بعنوان (أساطير العرب قبل الإسلام). فازت قصته في مسابقة مجلة التضامن اللندنية. (باستثناء الهروب من الخدمة العسكرية الجريمة التي يُعاقب عليها الفرد وعائلته وأقرباؤه حتى الدرجة الرابعة/ ص50). 20/1/1991 مهمة مع الملازم صفاء وعشرين جندياً لخطف أسير، توغلوا في الأراضي السعودية تسع ساعات. جوع وعطش وهروب جماعي من الخنادق، وعدي يقود سرايا الإعدامات، إلى أنْ أذاعَ الراديو قرار مجلس قيادة الثورة بالانسحاب المشروط، الذي رفضه بوش، واستقبله الجيش العراقي برمي كمية كبيرة في الهواء فرحاً، لإشعار القيادة بحالة اليأس التي يعيشونها. 24/1/1991 أسير اللواء المدرع عشرين السعودي لأربعة شهور. الأربعاء 14/10/1992 (هل تجيد الزراعة، عليك إذن أنْ تكون نجاراً، هل أنت مدرس؟ إذن افتح لك محل خضار. هل أنتَ ضابط؟ تاجِرْ إذن بالسيارات. الكل يمارس مهناً أخرى/ ص114). سكتَ الرمضاني عن التحقيق الأمني الذي يتعرض له الأسرى بعد عودتهم. سكتَ عن حالة الرفاهية التي عاشوها في الأسر، سكتَ عن خيارات اللجوء التي قدِّمَت للأسرى. (استأجرت وابن عمي شهم محلاً خصصناه لبيع الأثاث، سميته معرض الأمل، هكذا أصبحت رسمياً بائع الأمل/ ص120). (بعد خطاب تاريخي القاه الرئيس وزعم أنه سيدعم موظفي الدولة، قام بتقليص حصة جميع المواطنين إلى النصف وقام بتعويضهم بمبلغ ألفي دينار/ ص122). (الثلاثاء 18/10/1994 اعتقل جارنا وهو في السبعين لأن له لحية كثّة بيضاء/ ص126) (أذيع دعم فرنسا للعراق لأنَّ النظام العراقي قادر على وقف التيار الإسلامي في المنطقة/ ص127). (ألم تكن إقامتي في الإمارات من أفضل الأوقات؟ إذ حصدتُ خلالها ثلاث جوائز أدبية/ ص184) فعندما يتوفر للمبدع وقت فراغ، واستقرار نفسي، سيبدع حتى وإنْ كان في المنفى! وعن عراق بعد 2003 يقول الرمضاني (لم يعد لدي بصيص أمل واحد في العملية السياسية، لم تعد سوى عملية تقاسم غنائم/ ص189). وأربع صفحات عن معاناته في نشر روايته (واك). ص195 يكتب مسرحية (الساعة) عن مثقف السلطة المتحول من الولاء للسلطة إلى الولاء للجهات التي تحرِّك السلطة. ص206 فكرة المسرح داخل المسرح في (بروفة لسقوط بغداد) جاءته في حلم. ص209 الأحد 11/5/2014 خطف عشرين جندياً في نقطة تفتيش على طريق بغداد، مفرق قرية عين الجحش. الأربعاء 14/5/2014 انفجار عشر سيارات في مناطق شتَّى من بغداد، تصريح الناطق الرسمي باسم وزارة الدفاع: هذه التفجيرات دليل اندحار الإرهابيين وإفلاسهم. ص212 مسودة فكرة آمادو. ص223 سقوط الموصل. ص240 ذكريات ضابط الأمن العاري في الأسر 1991. ص245 يكتب رواية (إذا اقتربَ الزمان). ص251 يكتب قصة (غيث). يفتتح مدرسة أهلية (الأوائل) تتعرض(لتفجيرات عرضية أو مقصودة لأكثر من 15 مرة/ ص279). (السبت 2/8/2014 قررت دولة الخلفة منع بيع السكائر/ ص285). سجل 13 حلقة من برنامج (كتاب) ضاعت مع سقوط الموصل.