نتائج البحث

من كتابات الزميل الراحل عدنان حسين: لماذا سنان الشبيبي ؟

برغم إقالته بطريقة مشينة لا تليق بحكومة تحترم نفسها، لا ينتابني أدنى شعور بالخوف على وضع محافظ البنك المركزي الدكتور سنان الشبيبي ولا على مستقبله أو سمعته المهنية والوطنية، فلديّ الثقة المطلقة بأنه في أمان في مقابل الاتهامات بالفساد الموجهة اليه والتي بلغت حد إصدار مذكرة بالقبض عليه وتنحيته فيما هو يمثّل البلاد في مؤتمر دولي في اليابان.

جوان ديديون واللعب بمفردات الجحيم

منصورة عز الدين

هناك قراءات تخرج منها كما دخلتها، كأنك مررت سريعاً علي سطح زلق لا قدرة له علي خدشك أو التأثير فيك، قد تقضي وقتاً مسلياً أو تبتسم إذ تصادف فكرة طريفة أو فقرة مضحكة، لكن لا شيء أكثر من هذا. في المقابل هناك أعمال تؤلمك وتوقظ جراحاً بداخلك ظننتها التأمتْ. ومنها هذه الرواية الجارحة المؤذية رغم براعته

جوان ديديون: عن معنى الحزن بعد الفقد

إيمان أسعد

لدى وفاة والدي قبل نحو تسع سنوات لم أشعر بأي إحساسٍ بالفقد. شعرت وحسب بالحزن الذي يتأتى عن رهبة الموت، عن حقيقة أنَّ ما عاد من فرصة، مهما كانت متخيلة وبعيدة عن المتناول، في ترميم ما انهار قبل ثلاثين عامًا. فعلاقتنا مذ كنت في العاشرة غلبها البعد والجفاء وخيبة الأمل. ومذ ذاك ما عاد له من حيز حقيقي في ي

كيف صارت جوان ديديون الكاتبة، جوان ديديون الأسطورة؟

مجدى عبد المجيد خاطر

وصلت جوان ديديون إلي لوس أنجلوس عام 1964 في طريقها كي تصير واحدة مِن أهم كُتّاب جيلها، أيقونة ثقافيَّة غيّرت نظرة لوس أنجلوس لنفسها. الكاتبة الشّابة ليلي أنولك تنقِّب بالسنوات الأولي للمؤلِّفة لتتفحّص ديديون قبل كتابة نصّها الأشهر وداعاً لكل ذلك.

جوان ديديون التي سطرت تاريخ الخلل الأميركي

بارول سيغال- ترجمة: سعد البازعي

كانت جوان ديديون في الخامسة من عمرها حين كتبت قصتها الأولى بناء على تعليمات أمها التي أمرتها بأن تتوقف عن الأنين وتدوّن أفكارها. تسلّت بوصف امرأة تتخيل أنها ستموت بالتجمد لكنها بدلاً من ذلك تموت بالاحتراق.

جوان ديديون : أما زلتِ، أيَّتُها الجميلة تروين القصص؟

باسم محمود

لأنّ الحياةَ، كما النهر؛ تجري، في دَفْقٍ دائم، هي تُشبِهُ أيضًا (ركوبَ الدرّاجة، لكي تُحافِظ علي اتّزانك، لا بدّ أن، تستمرَّ في الحركة) كما قال آينشتين. أن تكتبَ، فذلك شيءٌ طيِّب، أن تُقرِّر أن تشارك الآخرين ما تكتب، نعم أن تنشر، فهو ليس بالأمر السّهل، لكن، أن يُرفَض كِتابُكَ الأول من اثني عشر ناشرًا

جوان ديديون.. الكتابة من أجل الحياة

علي حسين

افتتحت كتابها “عام التفكير السحري” بعبارة: “بسرعة تتغير الحياة.. بسرعة تتبدل الحياة”. لم تكن تتوقع أن الحياة التي عاشتها سوف تتبدل في لحظة واحدة ، تتذكر آخر عشاء تناولته مع زوجها الكاتب “جون غريغوري” أخبرها بآلام في منطقة الصدر، لم يمهله المرض طويلا ليسقط مغشيا عليه ويموت في مساء السادس عشر من كانون ال