القصة القصيرة جداً.. الريادة العراقية.. إصدار جديد لهيثم بهنام بردى

القصة القصيرة جداً.. الريادة العراقية.. إصدار جديد لهيثم بهنام بردى

بطباعة أنيقة وغلاف موحٍ، صدر عن دار غيداء للنشر والتوزيع في الأردن  كتاب [ القصة القصيرة جداً/ الريادة العراقية ] لهيثم بهنام بردى، وهو يتناول موضوعاً حساساً وحاسماً يؤكد فيه المؤلف بالدلائل والبيّنات، الريادة العراقية لجنس ((القصة القصيرة جداً)) عبر تجربة الرائد العراقي القاص نوئيل رسام، راداً فيه على المحاولات التي حاولت عن عمد أو دونه، سحب البساط من هذه الحقيقة ونسب الريادة إلى قصاصين من دول عربية أخرى.

وإن كانت ريادة الرسام ومجايله القاص عبدالمجيد لطفى تاريخية (نشر رسام قصصه الثلاث عام 1930، ونشر لطفي قصصه السبع في مجموعته الموسومة "أصداء الزمن" عام 1938))، فإن كوكبة من الأسماء العراقية اللامعة ((إبراهيم أحمد، أحمد خلف، بثينة الناصري، حسب الله يحيى، خالد حبيب الراوي، عبدالرحمن مجيد الربيعي)) رسخت الريادة الفنية لها إبان ستينات القرن المنصرم من خلال تجاربهم الناضجة التي فتحت الطريق ومهدت لتجارب عربية قادمة جعلت القصة العربية القصيرة تقف في مقدمة التجارب العالمية في كتابة هذا الجنس السردى. 
يتوزع الكتاب على العناوين التالية:
- ما يجاور التقديم.
- رؤى.
- القصة العربية القصيرة جداً/ البواكير
- الريادة: نوئيل رسام/ قصص مختارة
- الريادة الرديفة: عبدالمجيد لطفي/ قصص مختارة
- الجيل الستيني/ التأسيس
- معنى الجيل وكينونته
إبراهيم أحمد/ قصص مختارة
أحمد خلف/ قصص مختارة
بثينة الناصري/ قصص مختارة
حسب الله يحيى/ قصص مختارة
خالد حبيب الراوي/ قصص مختارة
عبدالرحمن مجيد الربيعي/ قصص مختارة
- استبيان

وسبق لهيثم بردى أن أصدر كتاباً توثيقياً عن هذا الجنس أسماه [القصة القصيرة جداً في العراق ] وصدر بطبعته الثانية عن دار الشؤون الثقافية العامة عام 2015. وطبعته الأولى عام 2010.