متظاهرو الناصرية يعلنون رفضهم لقانون الانتخابات الجديد

متظاهرو الناصرية يعلنون رفضهم لقانون الانتخابات الجديد

 متابعة الاحتجاج
أعلن المتظاهرون في مدينة الناصرية عن رفضهم لإقرار البرلمان العراقي قانون الانتخابات الجديد.
وجاب المتظاهرون شوارع الناصرية مساء أمس الاول الثلاثاء وذلك في اعقاب تصويت البرلمان العراقي على قانون الانتخابات الجديد. ورددت الجموع شعارات تؤكد الرفض الشديد لقانون الانتخابات الجديد؛

 فيما حملوا لافتات عنونت بـ "قانون الانتخابات لا يمثلنا". وصوت البرلمان العراقي، أمس الاول الثلاثاء، على المواد من 15 إلى 38 من قانون الانتخابات باعتماد الدوائر المتعددة والترشيح الفردي، والفائز هو صاحب الأصوات الأعلى .
ويطالب المحتجون منذ الأول من تشرين الأول/أكتوبر بتغيير النظام السياسي الذي أرساه الأميركيون عقب إطاحة صدام حسين في العام 2003، وتسيطر طهران على مفاصله اليوم.
ويندد هؤلاء بانعدام أي نهوض اقتصادي منذ 16 عاماً، بعدما تبخرت نصف العائدات النفطية خلال تلك السنوات في جيوب السياسيين ورجال الأعمال المتهمين بالفساد، على قولهم.
ويواصل المتظاهرون تحركاتهم رغم عمليات الخطف والاغتيال. وتبدو السلطة مشلولة وسط تخوف من عودة العنف الى الشارع الذي أسفر عن مقتل نحو 460 شخصاً وإصابة 25 ألفاً آخرين بجروح.