مسيرة للمتظاهرين على محمد القاسم:  بين الجسر والساحة.. الوطن عالي جناحه

مسيرة للمتظاهرين على محمد القاسم: بين الجسر والساحة.. الوطن عالي جناحه

 متابعة الاحتجاج
على الرغم من أحداث العنف وسقوط عدد من الضحايا في صفوفهم، يواصل المتظاهرون في بغداد محاولاتهم قطع الطريق السريع في العاصمة كجزء من خطوات التصعيد.
ووثقت مقاطع مصورة  التقطتها عدسة مصور (الاحتجاج)  مشاهد تظهر قطع شبان للطريق من جانب ملعب الشعب وكذلك من الجانب المقابل.

كما أظهرت مقاطع فيديو مسيرة احتفالية للمتظاهرين على الطريق بعد أن نجحوا في قطعه حيث رفعوا هتافات من بينها (بين الجسر والساحة.. الوطن عالي جناحه).
وافادت مصادر محلية، امس الاربعاء، باختناق عدد من المتظاهرين بالغازات الدخانية، وذلك ضمن حملات القمع المستمرة ومحاولات تفريق المتظاهرين التي تنفذ من قبل القوات الامنية في العاصمة بغداد.
واشارت المصادر، اليوم (22 كانون الثاني 2020)، الى أن "القوات الامنية كثفت من استخدامها القنابل الدخانية، تحت جسر طريق محمد القاسم السريع، الامر الذي ادى إلى اصابة عدد من المتظاهرين باختناقات حادة".
واضافت المصادر، أنه "وبعد تصاعد وتيرة الاحتجاجات في ساحتي قرطبة والطيران، اخذت القوات الامنية باستخدام الرصاص الحي في المنطقتين بغية تفريق المتظاهرين، مما ادى إلى سقوط عدد من المتظاهرين".
وكان شهود عيان قد اكدو ليلة امس الاول الثلاثاء، دخول ‏عجلات حمل "كيا وبيك اب" محملة بالمسلحين إلى ساحة الطيران وسط بغداد.
وتحدث ناشطون في مشاهد فيديوية، سجلوها بهواتف نقالة، عن وصول عدد من سيارات الحمل، وهي تحمل أشخاصاً قال المتظاهرون، إنهم مسلحون، إلى ساحة الطيران وشارع محمد القاسم.
وأضاف الناشطون، أن "‏المتظاهرين ابتعدوا عن طريق تلك السيارات، حال دخول المسلحين". ويقول أحد الناشطين في المقطع المرئي، إن سيارات الحمل "الكيا" دخلت إلى ساحة الطيران، مع رمي عشوائي في الساحة.