مئة عام من التحدي والمقاومة الثورية في هتافات وأهازيج الناصرية

مئة عام من التحدي والمقاومة الثورية في هتافات وأهازيج الناصرية

 ذي قار / حسين العامل
منذ واقعة باهيزة عام 1916 واهزوجتها المشهورة ( شرناها وعيت باهيزة ) التي الهبت حماس ثوار عشائر الناصرية في مقاومة وهزيمة الجيش الانكليزي الذي تجحفل لعبور أراضيهم والتوجه صوب مدينة الكوت لفك الحصار عن جيشيه المحاصر في المدينة المذكورة ،

والأهازيج الثورية أصبحت في عصرنا الحديث ملح المقاومة ولسان حال الثوار ، فالأهازيج والهتافات الثورية لا تعبر فقط عن مطالب الثوار وانما تلهب الحماسة في نفوسهم وتحفز فيهم روح التحدي والمقاومة.
وباهيزة التي شاورها الشيخ ذرب ثامر ال خضير شيخ عشائر ال زيرج يوم ذاك هي بقعة من الأرض تقع بين مركز مدينة الناصرية وناحية الغراف وهذه الأرض أبت هي  وأهلها أن يمر عليها الجيش الانكليزي ، وملخص قصتها هو أن الانكليز وبعد أن عجزوا عن عبور هذه الأرض نتيجة ممانعة العشائر أرسلوا مفاوضاً الى شيوخ ال ازيرج لاغرائهم بالاموال ، وبعد أن أتم المفاوض عرضه قام الشيخ ذرب ال خضير وخاطبه بالعاميّة : يلنكليزي خليني اشير باهيزه واردلك الخبر.
فاعتقد المفاوض ان باهيزة شخصية معينة فطلب من الشيخ أن يذهب معه عسى أن يقنع باهيزه ، وفعلاً وذهب الجميع مع الشيخ ومن بينهم المفاوض الانكليزي ومترجمه ، وعند وصولهم لبقعة الأرض ( باهيزة ) التي يفترض أن يمر عليها الجيش الانكليزي صوب مدينة الكوت خاطب الشيخ ذرب الأرض قائلاً  : "يا باهيزة الانكليز يريدون يعبرونـﭻ ، وتفاكنه بعدهن ماتكدمت زمورهن وبعد عدنه ادين عمار شتـكولين " ، وبكى ومن ثم هزج قائلاً :  (شرناها وعيت باهيزه ، شرناها وعيت باهيزه) أي أن الأرض أبت أن يمر عليها  الانكليز ، فهزج القوم مع شيخهم بتلك الاهزوجة ليعلنوا رفضهم ويؤكدوا استعدادهم للمعركة التي انهزم فيها الانكليز وتكبدوا خسائر جسيمة .
وبعد أكثر من مئة عام ردد أبناء الناصرية العديد من الأهازيج والهتافات في تظاهرات الأول من تشرين الاول 2019 التي دخلت شهرها السادس قبل بضعة أيام إذ ردد متظاهرو الناصرية للتعبير عن تحدي العنف والقمع:
ذي قار يا حلـك المدفع
ولدچ بالطـك ما ترجع
ولدج عياله وما ترجع
ولدچ شذرة محبس تلمع
لا امريكي ولا ايراني.
فيما هتف متظاهرون الناصرية عقب مجزرة الخميس الدامي على جسر الزيتون يوم ( 28 تشرين الثاني 2019 ( تروح عشرة.. تروح مية ، الشعب قافل عالقضية) أو (نروح عشرة.. نروح مية ، آنه قافل عالقضية ) للتعبير عن الاصرار على مواصلة التظاهر حتى تحقيق الهدف المنشود.
في حين هزجوا للتعبير عن رغبتهم في تحدي والمواجهة وذم أساليب الغيلة والغدر التي تنتهجها أحزاب السلطة ( الطـك لو صار مـكـابل تتنومس ذي قار ) وذلك للتعبير عن اعتدادهم بأنفسهم وقدرتهم على تحقيق النصر الذي يسر ذي قار واهلها وكذلك للتعبير عن خسة عدوهم الذي يلجأ للغدر للنيل منهم ، وكذلك هتفوا ( الـكـذله الما عاجبتك ما رداها الماو ) و (يلملحه ابنـج بايع روحه) في إشارة الى أبناء الناصرية الذين يطلق عليهم ( اولاد الملحة ) والملحة المرأة السمراء التي تلوحت بشرتها بالشمس من اثر التعب في العمل بمجال الزراعة .
كما ردد المتظاهرون هتاف (بزنودج تعلك وطن ، وشبابـج صعاب عالمحن ناصريتي ) و (الطايح من ذي قار الطايح ، يسوه النايب والمسؤول ) و (عفيه عليكم يل ثوار انتم خوفتوا الحاكم) .
فيما رددوا في يوم الخميس ( 28 تشرين الثاني 2019 ) وهو اليوم الذي شهد هزيمة قوات الفريق جميل الشمري أمام مقاومة المتظاهرين ، حيث أستقبلت الجماهير حشود المتظاهرين بأهزوجه (الطارش كل المهدي جيشك رد مهزوم ) والمقصود قوات الفريق جميل الشمري الذي ارسله رئيس الوزراء عادل عبد المهدي لقمع تظاهرات الناصرية وقتلت قواته اكثر من 25 شهيدا من المتظاهرين  وجرحت اكثر من 250 في يوم واحد عند جسر الزيتون وانسحبت مدحورة تلاحقها حشود المتظاهرين الى مقراتها في صوب الشامية والمنصورية ومقر قيادة عمليات الرافدين قرب قاعدة الامام علي الجوية 18 كم جنوب غرب الناصرية .
كما ردد متظاهرو الناصرية خلال تظاهراتهم ( احنه الردينه الجيسي بطابوكـه) و ( بمصياده ردينه الجيسي ) و ( يحسين اشهد ما ذلينه)  و( قنصاك وينه الملعب هذه الملعب ) و ( وقنصاك وين ياعادل زوية ) و ( نموت عشره نموت ميه هاي هاي الناصرية ) .
وفي يوم الثلاثاء ( 3 كانون الاول 2019 ) استعادة عشائر الناصرية مجد المـكوار الفاله في هتافاتها باهزوجة (بمـكوار وفالة احنا الردينه العايل) .
في حين هزج الشاعر كريم الحاتمي في تظاهرات الشطرة ( توصل للسياسي وتبلغه وتـكله ، بعد هذه الشعب ما يرضه بالذله )
وردد المتظاهرون والمتظاهرات من الطلبة في ساحة الحبوبي يوم الاحد ( 9 شباط 2020 ):
انا عراقي ولا مو مثلك بايران تمجد
ونتقدملك كلما ترمي  .. وما بينه اليشرد
ما نتراجع ظل ارمي ، واترسها الـكـاع بدمي
تبقى انت القاتل عد الله وانه المستشهد .
فيما هتف متظاهرو الشطرة يوم الثلاثاء ( 11 شباط 2020 ) ، في تحدي لظلم السلطة رغم برودة الطقس :
ما اثر علينه البرد ما دام حار الدم
احرار ما بعنه القضية وبالخيم نلتم
والكـالوا ايملون خليهم إيسمعون
ثورتنه ابد ما تنتهي وشيصير ما نهتم
 *
والثار لازم ينوخذ من الطغوا كلهم 
ثارين واحد للوطن والضحوا ابدمهم
كلمن اكل حـكـنه ما راح يتهنه
سلمية بس ذاك الكتل كـلوله ما يسلم 
كما رددت الناشطة نهاوند تركي في تظاهرات يوم الاثنين ( 27 كانون الثاني  2020 ) وحشود المتظاهرين والمتظاهرات يرددون خلفها:
كالوا جـم ليلة ايملون ، ما ملينه
حر وبرد ما يتحملون ، ما ملينه
نكتل منهم ويـكعدون ، ما ملينه
نحرك ﭽـم خيمه ويرحون ، ما ملينه
نخطف منهم ويقلون ، ما ملينه
نهددهم حته يسكتون ، ما ملينه
نضربهم عسى إيْقرُون ، ما ملينه
وتحدى همه يحلمون ، ما ملينه
نتظاهر حد ما يملون ، ما ملينه
وردد المتظاهرون في تشييع المتظاهر الشهيد علي محمد مكطوف النجار العصمي  في ساحة الحبوبي ليلة الجمعة 20  كانون الأول 2019 ( نستشهد بس ما نستسلم ، كحله بكل عين الدخان .. والحبوبي يهوس بينه ولدج ذي قار الشجعان ) ،  في حين رددت والدة الشهيد علي العصمي  ( سميره خضير ام وسيم ) عند تشييع جثمان ولدها ( نموت واحد نموت ميه انه قافل عالقضية ، هذه قضية العراق لا تنتهي يا علي يمه) في تأكيد على التحدي ومواصلة طريق الثورة. 
كما ردد متظاهرون في ساحة الحبوبي :
الناصرية الناصرية الناصرية
أهل السمه ويه الأرض أدولـج تحيه
طيحتي احزاب الفتن باركتي عرس الوطن
طشرتي فوك الوطن ولدچ واهلية
الناصرية الناصرية الناصرية
بزنوده شد الوطن ابنـج علـك للمحن
بالزود خلو صورتـج وسط الهوية
الناصرية الناصرية الناصري