في ذكراه( 8 مايس 1997) .. لنتذكر الفنان سليم البصري ( حجي راضي )

في ذكراه( 8 مايس 1997) .. لنتذكر الفنان سليم البصري ( حجي راضي )

عبد الكريم الحسيني

لم يصل اي عمل فني عراقي الى الشهرة التي وصل اليها مسلسل ( تحت موس الحلاق) الذي شغل الناس ولايزال يمتع الكثير من الكبار الذين عاصروه او الصغار الذين لم يعاصروه حتى باتت مفرداته على كل لسان وبرز فيه الثنائي الفني ( المرحوم سليم البصري والفنان حمودي الحارثي )

اضافة الى شخصيات فنية اكثرها رحل عنا منهم (المرحوم خليل الرفاعي والمرحوم راسم الجميلي والمرحوم عبد الجبار عباس واخرين ) بعد ان اغنوا الحركة الفنية واثروها بالكثير من الاعمال الفنية الجميلة التي ستظل ذكرى لهم وللاجيال الاحقة من بعدهم

الفنان التلقائي الكوميدي المرحوم سليم عبد الكريم البصري من مواليد بغداد محلة الهيتاويين قرب باب الشيخ في الرصافة في عام 1926م واكمل دراسته الابتدائيه في مدرسة (العوينه) وبعد اكماله الدراسه الاعداديه دخل الى كلية الاداب قسم اللغه العربيه وتخرج منها عام 1954م متزوج من السيده لطيفه العبيدي وله منها اربعة اولاد ..

كثيرين من يعتقد انه من البصرة العزيزة ولكنه لاعلاقة له بالبصره وبالرغم من حمله لقبها وكان اللقب مطابقا لاخلاق البصرة واهلها وهي صفاته رحمه الله في الادب والاخلاق وحضور النكته وحاضر البديهيه وكان يعشق التمثيل منذ صباه وقد اشترك في اول فرقه محليه للتمثيل كان مقرها قرب تمثال الرصافي الحالي في عام1942 م وعضوا فعالا في فرقة الكليه المسرحيه حيث قدم ( مسرحية الصحراء ومسرحية سليم البصري في ساحة التدريب وفنان رغما عنه ) ,,

كانت بدايته موظفا في المصرف الزراعي وحتى مطلع السبعينات حيث قدم طلبا لنقله الى مؤسسة الاذاعة والتلفزيون ( لم يكن الفنان في الفترات السابقه قادر ان يؤمن لنفسه لقمة العيش ولذلك كان اكثر الفنانين موظفين في دوائر الدوله ) واصبح المرحوم سليم البصري قريبا من حبه الازلي وهو التمثيل في مكانه الجديد واظهر الكثير من كوامنه الفنيه التي لم تقتصر على الكوميديا بل تعدى ذلك الى الدراما وادى ادوارا مهمه في افلام ومسلسلات غيرت النظره التي سادت على ادائه الكوميدي فقط .

لقد كتب المرحوم سليم البصري حلقات هذا المسلسل في عام 1961م ولكنه لم يجد فرصه لاظهاره الى الوجود الا في عام 1964م بالاشتراك مع نخبه من الفنانين الكبار من امثال ( خليل الرفاعي , عبد الجبار عباس , راسم الجميلي , حمودي الحارثي ,طعمه التميمي ,صادق علي شاهين , سهام السبتي , ابتسام فريد واخرين ) واخرجه الفنان عمانؤيل رسام واشتهر هذا المسلسل ليس عراقيا فحسب بل تعدى ذلك الى الوطن العربي وخاصة حلقة (المكتوب ) وكانت تهدف للتشجيع على الالتحاق بمدارس مكافحة الاميه وحلقة (الدكتور) وموضوع (بطل المسهل \ العرق ) ويقال ان الدكتور حمودي الحارثي (عبوسي ) كان يعمل الكثير من المقالب بالمرحوم سليم ,, لقد كان سبب شهرة سليم البصري الواسعه هو مسلسل (تحت موس الحلاق) وكذلك الحال مع حمودي الحارثي الذي ذهب الى مصر ونال شهادة الماجستير ومن ثم نال شهادة الدكتوراه ولكنه لم يستفاد منها حيث لم يشارك سليم البصري باي عمل فني ويكرس ما حصل عليه مع زميله الكبير والشيء بالشيء يذكر فان الدكتور حمودي الحارثي كان قد تغير عما كان عليه سابقا قبل نيل الشهاده العليا واصبح يكره من يناديه من المعجبين باسم (عبوسي ) الذي تعود عليه البغداديون من المعجبين ,,

المرحوم سليم البصري اعمال فنيه عديده فهو بالاضافه الى التمثيل فانه كاتب مسرحي جيد ورسام وقد كتب العديد من النصوص (العربه والحصان , فايق يتزوج , اوراق الخريف , عماره /13 ,كاسب كار , حب في بغداد / 6 كراسي , وجهة نظر , الشارع الجديد , الى من يهمه الامر , لعابة الصبر/ وادى الدور فيها يوسف العاني .. لعابة الصبر اني صبر وانتي صبر ليشوكت اصطبر ) ..

ومن اكثر المسلسلات التي كان له دور متميز فيها هي (الذئب وعيون المدينه ) وقام بدور (غفوري ) وهو دور لم يألفه المشاهد العراقي للفنان ىسليم وتبعه (النسر وعيون المدينه والاحفاد وعيون المدينة ) اشترك سليم البصري في بعض الافلام مثل(اوراق الخريف 1963 و فايق يتزوج 1964 ),,

اختلفت بعض المواقع في مكان ولادته فمنهم من ذكر انها في الحله واخر في البصرة والصحيح هو في بغداد كما ذكر موقع (صوت الكرد الفيليه) ان المرحوم سليم البصري من الكورد الفيليه ولم اجد ما يؤكد ذلك او ينفيه.

في يوم 8 \ 5 \ 1997 نقل رحمه الله الى مستشفى النعمان على اثر نوبة قلبية وفارق الحياة وكان في موكب جنازته ستة اشخاص فقط منهم اربعة فنانين احدهم حمودي الحارثي واثنان اخران احدهم هو زوج ابنته واحد الجيران ووري الثرى بعد ان ترك ارثا فنيا كبيرا لايزال يتصدر مكتبة الفن في العراق ..

قال فيه المرحوم راسم الجميلي : في كثير من الاوقات كنت اظن ان عمله حقيقي وانه لايمثل من شدة التلقائيه التي لديه ...

وقال فيه حمودي الحارثي : ان من اهم اسباب هجرتي خارج العراق هو عدم الوفاء الذي شاهدته عند وفاة المرحوم سليم البصري .

كان رحمه الله نجما من نجوم العراق الذي بذل حياته وعمره في سبيل خدمة الوطن ,, رحم الله سليم البصري واسكنه فسيح جناته .....